هذه المدونة جزء من حلمنا في نشر فلسفة النجاح والسعادة وأسرار المال والأعمال والقيادة. ستجد هنا أفكار ملهمة تدلك على أحلامك الضخمة وتعرفك على مجموعة من الإحتمالات، وتفتح أمامك أبواب لم تكن تعرف بوجودها . فمرحبا بك في عالم يهتم بك.

أغلب ما هو جميل مجاني

أغلب ما هو جميل مجاني

امتلاك المال شيء جميل و نبيل طالما أن المال يخدم صاحبه، و يوفر له نوعا من الراحة و العيش الكريم. أما عندما يصير الإنسان لا يفكر إلا في المال، و لا يملك هدفا إلا هو، و يحرم نفسه متعة قضاء وقته مع أولاده و الاستماع و الجلوس مع زوجته، بل و مع نفسه من خلال التأمل الشخصي و مطالعة الحكمة،

حينئذ يصبح المال مالكا لصاحبه، يسخره لجمعه، يدخله في فضاء جاذبيته، فيمنعه الانطلاق إلى سماء سعادته الحقيقية.

إن للمال جاذبية تشبه تماما جاذبية الأرض تمنع صاحبه أن يسمو ليحيا سعيدا مستمتعا بحياته، و ما أقصده هنا هو التلهف الدائم لجمع المال، فنجد من أمضى حياته يجري في لعبة جمع المال متناسيا صحته، صارفا نظره عن عائلته و حياته.

كم هو جميل قول شيف كيرا: » المال قد يشتري المتعة وليس السعادة، قد يشتري الدواء وليس الصحة ». إن هذه الكلمة دعوة للتوقف عند حياتنا، فهي أسمى ما نملك، دعوة للحرية من كل القيود التي تربطنا بحركة مجنونة و تجعلنا عبيدا.

إن كل ما هو مهم ومفيد ورائع في الحياة قدم لنا بدون مقابل وبشكل مجاني؛ أحلامنا، طموحاتنا، روحنا، جسمنا، ذكاؤنا، حبنا، أولادنا، عائلتنا، أصدقائنا. فلماذا نصرف نظرنا عن كل هؤلاء ونفكر دائما وفقط في المال، وهذه دعوة للتحرر.

فك قيودك ثم انطلق.

مبروك عليك حياتك الجديدة!!

إن كل ما هو مهم ومفيد ورائع في الحياة قدم لنا بدون مقابل وبشكل مجاني